الخميس، 26 يوليو، 2012

عتاب


كانت ليلة شاقه فقد اثقلت عليه بكلامي ولقد اشفقت عليه من هول ماقلت فليس من عادتي ان اشق عليه في الحديث لدرجة تجعله 

يحبس حبره عني ويعتزل منضدتي ولكني صارحته بالحقيقه فبعدي عنه الايام الخمس الاخيره ليس انشغالي بالعباده وانما عن قصد 

وتعمد فلقد قررت ان اسلك نهج شوبنهاور باان اعطي نفسي فرصه للقراءه وفقط دون ان اكتب شيئا وفنفس الوقت اعطيه فترة 

نقاهه يتخلص فيها من ضغطي المستمر عليه وتحاملي ولكن مع كل اسف باءت كل محاولاتي لـ اقناعه بالفشل ولم يصدق شيء 

مما اقول ومع العلم ان احيانا مايكون الابتعاد عن من نحب يشعرنا بقيمته في حياتنا ويكسبنا نوع اخر من الشوق والحنين اليه 

لكنه كصاحبه عنيد لا يسلم ويقنع بسهوله دون حجج   قويه وجلست طيلة الليله الماضيه اتوسل استرضاءه واستبسل في تغير 

فكرته وان مردي في نهاية الامر العوده اليه مظفرا باافكار اخرى

واساليب متجدده وسيخطها هو بلونه الازرق كلها ومن اجل ذلك تأخرت عن موعد نومي وكمحاولة اخيره لـ اثبت له حسن نواياي 

اثرت ان اكتب ماحدث تلك الليله به خصيصا وبحبره شديد الزرقه ليعلم اني لم اخنه بالغيب واني فقط اردت ان نستريح نحن الاثنان

 وفقط هل رضيت الان ياقلمي وانت عزيزي القارىء هل اسأت له بقراري  


هناك تعليقان (2):

  1. لا لم تسىء إطلاقا لكل منا اوقات يمر بها يفقد قدرته على الكتابة وتفريغ شحناتة الداخليه
    ولا يستطيه نقل احساسة للخارج بواسطة قلمة
    فأنا غالبا فى مثل هذة الحالات اخاطبه قائله
    عذرا يا قلمى فانا اعانى وعكة فكرية
    -----------------
    الفكرة عجبتنى جدا
    بالتوفيق يارب
    بنت من مصر ( Asmah Ghazal )

    ردحذف
  2. على فكرة بقى يا شريف أنا مع قلمك !!
    لأني زي قلمك عارف تمام أن عندك دايما شئ تكتبه، بس بقى عشان نصلح بينكم هأقوله يا قلم ما تزعلش شريف عنده برضة حق !!
    طبعا يا شريف قرارك ده صح ، فالاستزادة من القراءة و الاطلاع على أفكار الأخرين مهمة و هي أفضل من أن نكتب شئ غير راضين عنه،و أن هنا أتحدث عن الرضا و ليس الجودة،فأنا ما أكتبه يرضيني و حتى أن كنت اعلم تمام العلم أن جودته متدنية و لكن المهم هو أنه جاء كما أردت..
    بالتوفيق دوما يا صديقي..رمضان كريم

    ردحذف