الخميس، 5 يوليو، 2012

العـذراء




احبته كثيرا كان اول من دق قلبها له قالت اول احبك له وتخاف عليه اكثر من اي شخص اخر
ترك هو كل هذا بغروره  واذاقته الايام مافعل بها واراد ان يعود لذلك القلب الذي طلما احبه
ترن ترن هي :الو مرحبا
هو:كيف حالك ؟
هي من المتحدث
هو :هل نسيتي صوتي
هي : بعد صمت بضعت دقائق مرحبا
هو :اريد ان اراكي
هي: ولماذا الان
هو:عندما اراكي سوف اخبرك بكل شيء
هي بكل حزم:حسنا غدا في السابعه مساءا عند ستار بوكس
هو:حسنا اراكي هناك الى اللقاء
هي :الى اللقاء
لم يستطع النوم طوال الليل يتذكر ماحد بينهما ترى كيف ستقابله ماذا ستقول له
في اليوم التالي وقبل المعاد بنص ساعه كان حاضر في المكان المحدد يفكر ويرتجل ماذا سيقول لها
واثناء شروده هذا وجدها قادمه لتجلس امامه وقد تغيرت كثيرا اخذ يحملق فيها
بادرته هي بالسؤال:لماذا طلبت مقابلتي بعد كل تلك المده ماذا تريد؟
ابتلع ريقه بصعوبه قائلا:اردت ان اطمن عليكي واعرف اخبارك
هي:بضحكه ساخره كم انت طيب القلب ياعزيزي
هو:لماذا وقطع حديثه نظره الى ذلك الخاتم في يدها اليمنى
هي:مابالك ماذا كنت تريد ان تقول اه انه الخاتم الذي افزعك اليس كذلك؟
هو:لا لم يفزعني شيء
هي:ياللهي مازلت مغرور كما عهدتك لم تتغير
هو:لماذا تتحدثين معي بهذا الاسلوب لقد تغيرتي كثيرا
هي:وماذا كنت تتنظر مني ان اخبرك كم اشتقت لك وكم هي الايام موحشه برحيلك
هو:لا لم اقصد ذلك ولكنك تغيرتي كثيرا هل فعلا تمت خطبتك وممن وكيف هل تحبيه
هي:ماذا تريد بالتحديد ماذا تريد مني الان
هو: انا مازلت احبك لقد انتقمت لك الايام مني
هي: هههه كم هذا مؤسف
هو بلهجة غاضبه: ماالمضحك في كلامي هذا لماذا تسخرين مني
هي تحاول ان تدافع عباراته وتمنع دموعها من ان تسقط ثم صرخت
قائله : لقد انتهى كل شيء بيننا لا تحاول ان تتصل بي او تراني
اثناء ذلك حاول ان يمسك يدها ابعدت يهده وهمت بالانصراف
ثم وقفت فجأه والتفت له
 قائله: لقد كنت عذراء القلب انت اول من احببت وانت اغتصبت قلبي بانانيتك وغرورك ماذا تنتظر الان
انهمرت دموعها وخرجت مسرعه وهو يتابعها حتى اختفت

هناك 12 تعليقًا:

  1. كم قاسى ان يغتال عذريه قلبها من تملكت الانانيه قلبه

    تسلم ايدك :)

    ردحذف
  2. ربنا يخليكي مرورك اسعدني

    ردحذف
  3. عجبني التصوير في أخر القصة يا شريف

    بالتوفيق دايما

    ردحذف
  4. كعادة اغلب الرجال عندما يكون الرجل هو المعشوق يهرب بعتبار من معه مضمون ويحن تقسو علية الايام يعود كطفل ساذج متوقع العفو والغفران من قلب منتهك حد الموت

    جميل اسلوبك جدا

    ردحذف
  5. لن تعرف قيمة ما تملك الا بعد ضياعه
    ولكن من الغباء حقا ان تظن انه يمكنك ان تستعيده متى شئت و ذلك هو انتقام القدر
    جميلة يا شريف تسلم افكارك

    ردحذف
  6. انا عيطت وانا بقرائها ... لمستني جدا جدا جدا.

    ردحذف
  7. ضياء اشكرك واتمنى ان زيارتك تتكرر

    ردحذف
  8. مدام ناريمان اسعدني جدا مرورك وفعلا الانسان عموما مش بيحس بقيمة اللى في ايده الا لما يضيع منه

    ردحذف
  9. تسلمي ربنا يخليكي يامنه انتى قلتي المفيد

    ردحذف
  10. هبه ده شرف كبير ليا ان كلماتي البسيطه وصلتك وان شاء الله ميبقاش في عياط تاني

    ردحذف
  11. مساء البفسج
    وكتير جدا من عذرالوت القلوب خانوهم واغتصبوهم بدعوي الحب
    طريقتك حلوة في السرد وغريب انك تكتب بالفصحي وكل الناس او اغلبهم بيكتب عامية
    عجبتني بجد
    ومستنية الجديد

    ردحذف
  12. اشكرك جدا ياانسه رحاب وان شاء الله تتكرر زيارتك ليا

    ردحذف